الأحد، 26 مايو، 2013

التأثير 1





أن تكتب ويكون لديك القدرة على التعبير ( بأي صورة ) فهذا شىء جيد ، وأن تكون مقتنعا بما تكتب ، فهذا شىء مطلوب ، وان تنتشر رسالتك وتعبر آفاق لم تتخيلها فهذا شىء ممتاز ، ولكن هذا ليس كل شىء .

فالاعجاز أنك تكتب وتعبر وتقتنع وتعبر الآفاق بموضوعية ، فالموضوعية أحد أهم عناصر التفكير العلمي المنهجي ، والذي نحكم به على الرسالة المكتوبة كونها منطقية ام لا.

فمن يستطيع ان ينحي نفسه واتجاهاته وايدلوجياته عن الرسالة المكتوبة دون تمييز أو تعصب فمن المؤكد ستكون رسالته مقنعة ، وعبرته نافعة ، ودعوته مقبولة ،ومفرداته مصدقة .

إن التاريخ يسجل ثم يصنف ما يتم كتابته ، فالصدق الموضوعي يبقي ويستمر ، والانحياز والذاتية تتلاشي وتندثر ، هكذا استمر كتابات ماركو باولو عن الصين ، وقناعات هيرودوت عن  مصر ، ورحلات ابن بطوطة عن الشرق ، لانهم عبروا بموضوعية عن ما عاصروه ، واندثر الكتابات المفصلة والكتابات الخادعة والكتابات الواصفة لشيء لا يستحق بالزور والبهتان .

فالتعبير الصداق لا يتماشي من التجمل ولا يهادن الانحياز ولا يتأقلم مع تسميم الافكار بالغش والخديعة وبناء حقائق وهمية ، فكل هذه الاتجاهات تزول وتتشقق مع اول قراءة سريعة ، او كما قال الجاحظ " يذهب الحكيم وتبقي كتبه ، ويذهب العقل ويبقي أثره " وهنا تكمن الفائدة والفائدة هي المقياس الحقيقي للرسائل المكتوبة ، والفائدة لا تعرف ايدلوجية أو اتجاها فكريا أو تحيزا أوتعصب ، لانها موجهة للجميع بلا استثناء يفقدها فقط من لا يبحث عنها .

أقتنع ... أكتب .... عبر ... قل ما تشاء ، لكن اذا أردت نفعا وتأثيرا فدع نفسك وذاتك جانبا واكتب بموضوعية دون ان تتعثر في تقول او تسمع وتذكر قول ابن المقفع " كل مصحوب ذو هفوات والكتاب مأمون العثرات "

هناك 10 تعليقات:

shaimaa samir يقول...

مقدمى البرامج من اهم الصفات التى يجب ان يتميزوا بها " الحياد" اما الان فلا يتميزون سوى بالعنصرية والتعصب لفئة
فى الحوار تجدهم واقفون مع من يملكون نفس الفكرة باللفظ بالتعبير بالموافقة باى اسلوب باهت

نحن فى عصر لا احد يكتب فيه تاريخا محترما
اتمنى بعد سنوات ان يظهر من يفلتر كل الاكاذيب
ولكن حينها من يصدق

تحياتى

حاول تفتكرنى يقول...

شيماء
تماما تماما
وكل عصر لم يكن هناك من يكتب تاريخا محترما ، فهناك دائما قيودا على من يكتب باحترام ، أو تدليسا لمن يكتب بتشويه ولكن في كل الاحوال ينتقي التاريخ ، وينظف نفسه ، هكذا علمنا التاريخ نفسه ولو بعد حين

الاعلام !! انا لا اعترف به

تحياتي

shaimaa samir يقول...

لا ارى فى العصور الحديثة تلك التنقيه.. منذ الحملة الفرنسية والى الان التاريخ يكذب وان كتب احد بصدق لا يرى فهو واحد والكاذبون كثر..
لا ادرى متى ولكن سيجىء اليوم الذى نرى تاريخا محترما

انا اعترف بمهنة الاعلام
ولكنى لا اعترف بالاعلام القائم الان
والذى كان من قبل

كلهم كاذبون
هذا يكذب لينافق
وهذا يكذب ليدمر بلده تحت مسمى الوطنية

ايا ما كان
لنا الله

حاول تفتكرنى يقول...

التاريخ ومن يكتب التاريخ تلك هي المشكلة

هناك مثالا اريد سياقه - بعد الحملة الفرنسية طبعا :) - منهج التاريخ الذي درسته في المرحلة الابتدائية علمناان عبدالناصر اول رئيس لمصر ، بالتاكيد ظهر تدليس وتزوير من وضع التاريخ ، مع مرور الوقت ظهرت الحقيقة - بالنسبة لنا - عن حقيقة الامر ، أن اول رئيس جمهورية لمصر كان من اشدالوطنيين ، وومحب لمصر اكثر ممن عاصروه - انصحك بتفقد محمد نجيب على ويكيبييديا - فالتاريخ لم يكذب بل كذب من كتب لنا ونقل لنا ليرضي طرف ما ، والامثلة كثيرة كثيرة وفي كل المجالات

انا معك تماما ان كُتاب التاريخ يكذبون ليس منذ الحملة الفرنسية فقط ، فقد نقلت لنا الكتب الدراسية وبعض الروايات السينمائية عصر محمد على على انه عصر الاستبداد والاقطاع والاستيلاء على اراضي الاوقاف وسن الضرائب على الشعب ، ولم تنقل لنا انه العصر الذي بُنيت مصر فيه وانتقلت من مرحلةإلى مرحلة اخري تماما فمصر لم تعرف تخطيطا عسكريا وتأسيس للمدارس والكليات وتعليم البنات والبعثات وانشاء شبكات الري وتخطيط للمحاصيل وبناء البارستمينات وشق الطرق وبناء الجمعيات الجغرافية والمراصد الفلكية إلا في هذا الوقت ، في حين كان الشرق غارق في الظلام

لم تنقل لنا كتب التاريخ هذه التفاصيل ولكن التاريخ نفسه حفظها

حتي تفاصيل ما نحن فيه الان من كذب وتضليل وتشويه وانحدار اخلاقي - وهو الجزء التالي من مقال التأثير - سيشوه ، فسيكتبوه في كتب التاريخ كالتالي : ثم مرت بعدثورة يناير مرحلة من عدم الاستقرار .
ولكن هل ستموت داخلنا شواهدالانحراف الاخلاقي ، والتضليل ، وازدراء كل القيم الدينية ، وميلاد اجيال جديدة لا عرف غير السباب والتراشق والتقاتل دون ان يقرأ أحد منهم كتابا واحدا

سوف اجيب على تساؤلك :متي سيجي اليوم الذي نري فيه تاريخا محترما ؟ واخبرك ان هذا اليوم جاء ، لانه متجدد اليوم نكتشف اكاذيب الامس وغدا نكتشف اكاذيب اليوم ، فكما تفضلتي وقلتي لنا الله ، ونحن نثق في خالقنا

اشكرك على العودة وعلى إثراءالموضوع
تحياتي

shaimaa samir يقول...

درست ان محمد نجيب اول رئيس
ولكننى لم ادرس كيف نحاه عبد الناصر وكيف مات وكيف كان الاصدق

درست محمد على وانجازاته وانا فى المرحلة الاعدادية احببته وطوال الوقت انا واخى كنا نتمنى ان يعود احد يفعل مثلما فعل
وعندما كبرت ووسعت قرائتى وجدت ما لا يحمد قوله على محمد على حتى اننى منذ قريب وانا اقرا لشوقى ضيف كان يقول اشياءا قبيحة على محمد على حتى ولو كان يريدها مثل فرنسا .. فقد عمل على جعلها بهية

وجاء عبد الناصر وما ادراك ما الدهاء والخبث لا انكر ما فعله ولكن انكر ما فعله وظل مخفيا وما زال مخفيا لا يراه سواه قيلون
قليلون جدا
هذا هو الشاهد
انه كيف استطاع ان يبرمج عقول الناس رغم ما كان يفعله من افعال سيئة على حبه انها لعبة السياسة كيف سخر الاعلام له ولاجله
كيف انه والى الان هو الرئيس المحبوب كيف اننى علمت منذ الصغر انه هو الذى وضع خطة العبور والسادات نفذها وكانت كذبة ياااااااااه اكذوبات كثيرة ولكن المدركون قليلون

الان وما ادراك ما الان ولن اتحدث عن الان ولكن كل شىء تكاتف على كره الاخوان والرئيس ولو كان بعض من الدقة والتدقيق لرأينا بعين الحقيقة ما لا نراه واصبح الابطال اعداء واصبح الاعداء ابطال ولكننا مغشى علينا من كل درب
لو تحدثت عن عمل طيب الان ستكون وسط 100 يتحدثون عن الف عمل سىء
هذى النسبة التى تخوفنى من كتابة التاريخ خطأ او سرده بما لا يستحق

عاهدت نفسى ان لا اتكلم فى الدين والسياسة منذ ان فتحت مدونتى كنت مقتنعة تمام الاقتناع ان تلك الاشياء لا تكتب ابدا بل تناقش وجها الى وجها والان بعد ان رايت تلك المناقشات وددت ان لا احد يتكلم فىهما ابدا
لو سكتنا قليلا وعملنا كثيرا
لتبدل الحال
* ملحوظة انا لى بعض التحفظات على النظام القائم وغباء الاخوان فى بعض المواقف ولكنهم ليسوا بكل هذا القدر من السوء الذى يتمثل امامنا

خلتنى اتكلم فى السياسة
:)
خلينى فى السما الواسعة احلى

تحياتى

حاول تفتكرنى يقول...


بعد قراءة ردك الإنف تأكدت ان التاريخ غير قابل للتزوير ، ولو كثر المزورون


حقيقي اشكرك على اسهابك واثراءك للبوست
تحياتي

faroukfahmy يقول...

حياد مقدمى البرامج امر واجب والا سوف يتحول الريموت من نفسه الى اذاعات وبرامج خارجيه
الفاروق

حاول تفتكرنى يقول...

مرحبا استاذ فاروق
لو كانت الحيادية الصفة الغالبة في الجميع ، فمن المؤكد ان النتائج ستكون لصالحنا جميعا

شرفت مدونتي
تحياتي

بسمة الورد يقول...

مساؤك خير ورقى وفلسفه لا يتقنها غير مثلك من النبلاء والانقياء
احسنت والله طرح راقى مهم وقيم . فالحيادية والموضوعيه شىء لا خلاف عليه لنتقن المصداقيه فى افعالنا واعمالنا

سعدت بتواجدى بين جنبات مدونتك الراقية
تقبل
احترامى لقلمك
مودتى

حاول تفتكرنى يقول...

بسمة الورد
كل الاماني ان اكون عند ظنك
انا من يسعد بتواجدك

تحياتي