السبت، 15 مارس، 2008

مغلق للتحسينات



لم أتوقع يوما ياتي وأجد نفسى مرغما على عدم الكتابة


حتى لو الارغام آتي من صوب طبيب


فالقلم كان دائما هو الطبيب ، لكنى أشعر أني يجب أن اطيعه


قال قلبك أو قلمك


قلت له الاتنين لكنى لا اريد أن اسجن على سرير المرض وحيدا ثانية