الأحد، 31 مارس، 2013

لن اغضب


قيل لي قديما ليس كل من يحاول اغضابك يبغضك ، انظر اولا الي اقواله ، اخلاقه ، قناعاته وبعدها قس انفعالاته تجاهك ستعرف ان كانت محاولات اغضابك ناتجة عن مقت مميت ام حب كبير ..... 
في الغالب لا اصدق معظم ما يقال لي لكن هذه العبارات اجدها شاخصة في كل موقف يستحق الغضب ، فاجد نفسي افتش وابحث واتحري كل كلمة ، كل حرف ، كل ايماءة ، كل كناية ، واستخدم مقياسا واحدا للحكم علي تلك الانفعالات المغضبة ، هو ايماني باحساسي الذي يشبه الزئبق في الترمومتر . 
كل الاقوال والافعال السابقة لم تغضبني ولن يغضبني محاولات اغضابي

هناك 7 تعليقات:

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

العضب الصحى هو الغضب لله تعالى ولدينه وايضا له حدود وقوانين

اما ماعدى ذلك مجرد تضيع فرص ووقت
الغضب دائما لايأتى الا بالشر ومن نصائح الحبيب عليه السلام للمسلمين( لاتغضب ) وكما قال تعالى والكاظمين الغيظ

دائما الانسان الذى يملك نفسه وقت الغضب يحسن التفكير والتعامل مع الناس

تحياتى بحجم السماء

حاول تفتكرنى يقول...

ليلي الصباحي
اوافق بشدة علي كل حرف كُتب
نتمني من الله ان نكون من كاظمين الغيظ
تحياتي

faroukfahmy58 يقول...

حبيب قلبى
الغضب قد لا يستطيع الانسان ان يمنعه ولكن يستطيع ان يخففه والتحكم فيه
اشتركت فى متابعيك لاتابع ما تكتب وارجو ان تقابل المثل لتتواصل اعمالنا
مع جزيل شكرى

حاول تفتكرنى يقول...

استاذ فاروق
هناك احتمال ثالث حين يشعر الانسان ان هناك من يحاول اغضابه ، وقتها قد لا يكون في حاجه لمحاولة منعه وربما يساعده على البحث في قيم اخري في نفسه او في من يحاول اغضابه وهذا ما قصدته

اشتراكك في المتابعين شرف لي اشكرك عليه

تحياتي

بسمة الورد يقول...

مساؤك خير وسعاده

اعجبتنى مدونتك وكلماتك الراقيه وفلسفتك الخاصه

فما اجمل ان نتحلى بكظم غيظنا وغضبنا ,

يسعدنى المتابعه مودتى واعجابى بقلمك
مودتى

كاميليا بهاء الدين يقول...

منطق جيد
يحتاج حكمة وتأني.. لأمرٍ يستحق.

حاول تفتكرنى يقول...

بسمة الورد
اشكر مرورك هنا وقد اسعدني تواجدك

تحياتي


..........................


كامليا بهاء الدين

صدقت ... الامر يستحق

شكرا لتواجدك

تحياتي